دراسات وأبحاث


القاضي عياض الذي بشفائه تُشفى الصدور

    لله درُّ الشاعر عبد الله بن يوسف النجاري المالقي (تـــ 784هـ) لما أنشد أبياتا جميلة في حق القاضي عياض وكتابه الشفا يقول فيها:

وعياض الأعلى قداحا في العلى     منهم وحوله الفخار الأظهر

بشفائــه تشفــى الصــــدور وإنــه     لرشاد نــــار بالشِّهـــاب الـنَيِّر


أدب الأذكار: روايات دلائل الخيرات للجزولي(1)

    حظيت أحزاب رجالات مراكش وأذكارهم وصلواتهم بعناية كبيرة من طرف المريدين المعاصرين لهم، والذين جاءوا بعدهم. وما زال بعضها يلقى نفس العناية إلى اليوم، ويمكن أن نذكر في هذا الصدد الصلاة العياضية، أحزاب الشيخ أبي العباس السبتي، ووظيفة الغزواني وأوراده.


قبسات من درر العارفين (14)

   صُنِّف كلام الصوفية ضمن السهل الممتنع، الذي لا يسبر غوره ويدرك مغزاه إلا أهله، العارفين والصالحين الواصلين، عبروا به عن مواجيدهم وأحوالهم، تكلموا بعد أن ذاقوا حلاوة القرب والوصال، واستشعروا لذة السير والسلوك في طريق الحق رب العالمين جل وعلا، ففتح سبحانه مغاليق قلوبهم، ومكّنهم الباري تعالى من ناصية القول، فعبَّر كُلٌّ على حسب مقامه والوارد عليه من تجليات ونفحات.


تقرير حول الملتقى العالمي للتصوف: الدورة الثالثة عشرة

    في سياق  الاحتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف، وتحت الرعاية السامية لأمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس نصره الله، نظمت مؤسسة الملتقى بشراكة مع المركز الأورو متوسطي لدراسة الإسلام، الملتقى العالمي الثالث عشر للتصوف، تحت موضوع «الثقافة الصوفية والمشترك الإنساني: ترسيخ لقيم الحوار والتعارف»، وذلك أيام التاسع والعاشر والحادي عشر والثاني عشر من ربيع الأول 1440هـ، الموافق لـ السابع عشر والثامن عشر والتاسع عشر والعشرين من نونبر 2018م.


قبسات من درر العارفين (13)

    صُنِّف كلام الصوفية ضمن السهل الممتنع، الذي لا يسبر غوره ويدرك مغزاه إلا أهله، العارفين والصالحين الواصلين، عبروا به عن مواجيدهم وأحوالهم، تكلموا بعد أن ذاقوا حلاوة القرب والوصال، واستشعروا لذة السير والسلوك في طريق الحق رب العالمين جل وعلا، ففتح سبحانه مغاليق قلوبهم، ومكّنهم الباري تعالى من ناصية القول، فعبَّر كُلٌّ على حسب مقامه والوارد عليه من تجليات ونفحات.


أبو العباس السبتي ومذهبه في الإحسان (2)

     - أبو يعقوب يوسف بن الحسن الأنصاري المعروف بابن الحكيم (ت606هـ)، قيل إنه كان كثير التأسف والتلهف على شيخه حتى مات بحبه...


نفحات روحية من السيرة النبوية (9)

    خص الله سبحانه وتعالى نبيه الكريم وحبيبه العظيم بخصائص وفضائل جليلة، تدل على عظيم كرمه، وعميم فضله، كما تدل على سر حكمة الله تعالى، وهي اختيار زمن ولادته، فمن المعلوم أن الأوقات تشرف بشرف ما وقع فيها من الخير والفضل، يقول ابن الحاج: "وفضيلة الأزمنة والأمكنة بما خصها الله تعالى به من العبادات التي تفعل فيها، لما قد علم أن الأمكنة والأزمنة لا تتشرف لذاتها، وإنما يحصل لها التشريف بما خصت به من المعاني"...


قبسات من درر العارفين (12)

    صُنِّف كلام الصوفية ضمن السهل الممتنع، الذي لا يسبر غوره ويدرك مغزاه إلا أهله، العارفين والصالحين الواصلين، عبروا به عن مواجيدهم وأحوالهم، تكلموا بعد أن ذاقوا حلاوة القرب والوصال، واستشعروا لذة السير والسلوك في طريق الحق رب العالمين جل وعلا، ففتح سبحانه مغاليق قلوبهم، ومكّنهم الباري تعالى من ناصية القول، فعبَّر كُلٌّ على حسب مقامه والوارد عليه من تجليات ونفحات.


شذرات من سير رجالات مراكش السبعة: سيدي عبد العزيز التباع.. الشيخ العالم العامل

     هو أبو فارس عبد العزيز بن عبد الحق الحرار، والحرار نسبة إلى صناعة الحرير، إذ كانت حرفته في أول أمره. ولد بمراكش أواسط القرن التاسع الهجري، وهو العالم العامل والشيخ الكامل، بحر العرفان ومجمع المآثر الحسان، شيخ المشايخ، وأستاذ الأكابر وجبل الفضل الشامخ، تخرج عليه من أكابر المشايخ ما لا يكاد يحصيه عد أو يحصره حد. سافر إلى فاس ودرس بها، ولقي من أهلها مظاهر الحفاوة والإجلال، وكان مقيما بمدرسة العطارين بعدما كان شيخه الجزولي -من قبل- يقيم بمدرسة الصفارين، وبقي بها إلى أن لقي الشيخ علي بن محمد صالح الأندلسي فعاد إلى بلده مراكش.


الملتقى العالمي الثالث عشر للتصوف: الثقافة الصوفية والمشترك الإنساني: ترسيخ لقيم الحوار والتعارف

    بمناسبة المولد النبوي الشريف وبشراكة مع المركز الأورو - متوسطي لدراسة الإسلام اليوم CEMEIA تنظم الطريقة القادرية البودشيشية الملتقى العالمي للتصوف في دورته الثالث عشر في موضوع:

 

الثقافة الصوفية والمشترك الإنساني:
ترسيخ لقيم الحوار والتعارف

الثقافة الصوفية والمشترك الإنساني: ترسيخ لقيم الحوار والتعارف


أبو العباس السبتي ومذهبه في الإحسان

   أبو العباس أحمد بن جعفر الخزرجي السبتي، أكبر أولياء المدينة وأشهر رجالاتها السبعة، عربي الأصل، ولد بمدينة سبتة سنة أربع وعشرين وخمسمائة، وتوفي بمراكش في اليوم الثالث من جمادى الأخيرة سنة واحد وستمائة.


نفحات روحية من السيرة النبوية (8)

    إن ليلة مولد خير الأنام وسيد ولد آدم لا تعتبر ليلة عادية، كما يعتقد البعض أو يريد البعض أن يمر عليها مرور الكرام، بل تعتبر من أجل الليالي، وأعظمها منزلة وأكرمها فضلا، إنه ميلاد الحبيب سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم حبيب الرحمان، فمن كانت في قلبه محبة النبي صلى الله عليه وسلم رأى بعين بصيرته الخير المتدفق والنور الباهر الساري في ليلة مولده صلى الله عليه وسلم، لذلك نجد أكثر العلماء المتأخرين ذهبوا إلى تفضيل ليلة المولد النبوي الشريف على ليلة القدر وعلى سائر الليالي، لأن الزمان إنما يشرف ويعظم قدره بشرف وقدر ما يقع فيه...

اقرأ أيضا

جديد الدراسات والأبحاث

جديد الدراسات والأبحاث

قبسات من درر العارفين (14)

أدب الأذكار: روايات دلائل الخيرات للجزولي(1)

القاضي عياض الذي بشفائه تُشفى الصدور

تقرير حول الملتقى العالمي للتصوف: الدورة الثالثة عشرة

الملتقى العالمي الثالث عشر للتصوف

قبسات من درر العارفين (13)

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 









قبسات من درر العارفين (11)

    صُنِّف كلام الصوفية ضمن السهل الممتنع، الذي لا يسبر غوره ويدرك مغزاه إلا أهله، العارفين والصالحين الواصلين، عبروا به عن مواجيدهم وأحوالهم، تكلموا بعد أن ذاقوا حلاوة القرب والوصال، واستشعروا لذة السير والسلوك في طريق الحق رب العالمين جل وعلا، ففتح سبحانه مغاليق قلوبهم، ومكّنهم الباري تعالى من ناصية القول، فعبَّر كُلٌّ على حسب مقامه والوارد عليه من تجليات ونفحات.

قبسات من درر العارفين (10)

    صُنِّف كلام الصوفية ضمن السهل الممتنع، الذي لا يسبر غوره ويدرك مغزاه إلا أهله، العارفين والصالحين الواصلين، عبروا به عن مواجيدهم وأحوالهم، تكلموا بعد أن ذاقوا حلاوة القرب والوصال، واستشعروا لذة السير والسلوك في طريق الحق رب العالمين جل وعلا، ففتح سبحانه مغاليق قلوبهم، ومكّنهم الباري تعالى من ناصية القول، فعبَّر كُلٌّ على حسب مقامه والوارد عليه من تجليات ونفحات.